الرئيسية » أخبار مصر » «أستاذ علوم سياسية»: مصر سيولد لها دستور مطعون في شرعيته

«أستاذ علوم سياسية»: مصر سيولد لها دستور مطعون في شرعيته


د.جمال عبد الجواد

3-12-2012

قال الدكتور جمال عبد الجواد أستاذ العلوم السياسية، أن تعليق المحكمة الدستورية لعملها يعد أحد طرق الاحتجاج السلبي على الإجراءات التي أتخذها المتظاهرون بالأمس من وقفهم أمام مقر المحكمة الدستورية ومنع القضاة من الوصول إلى المحكمة.

وأضاف في مداخلة تليفزيونية على قناة «سكاي نيوز العربية» أن هذه الأزمة مستمرة في التصعيد، وذلك لعدم وجود بوادر التراجع لدي القضاة أو المتظاهرين، فالقضاة مجتمعين الآن لمناقشة اتخاذ قرار بعدم إشرافهم على الإستفتاء على الدستور الذي سيتم يوم 15 من الشهر الحالي.

وأشار إلى أن الرئيس بإمكانه أن يتخذ أي قرار يراه صحيح وأن يجري الإستفتاء بأي طريقة ممكنة وينظمه بالطريقة التي يراها، فمصر سيولد لها دستور مطعون في شرعيته.

وأكد على أن التصعيد المستمر للأزمات في مصر قد يؤدي إلى الكثير من الصدامات الدامية في مصر، فاستخدام القوة الذي يحدث الآن لا ينبأ بخير، كما أن هناك الكثير من الدول الأوروبية هددت بقطع دعمهم للنظام الحاكم الآن في مصر للما قد يجبر الرئيس على تهدئة الأوضاع والعمل على حل الأزمات الحالية لكي لا يفقد الدعم الخارجي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الصحة: تسجيل 171 إصابة جديدة بفيروس كورونا.. و 9 حالات وفاة

أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم الجمعة، خروج 50 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل ...