الرئيسية » أخبار مصر » «تنظيم الجهاد» يطلق مبادرة لإنهاء أزمة الإعلان الدستوري بعرضه للاستفتاء الشعبي

«تنظيم الجهاد» يطلق مبادرة لإنهاء أزمة الإعلان الدستوري بعرضه للاستفتاء الشعبي


25-11-2012

أعلن تنظيم الجهاد، الأحد، إطلاق مبادرة لإنهاء الأزمة بين الإخوان المسلمين، والقوى المدنية، على خلفية الإعلان الدستوري الذي أصدره الرئيس محمد مرسي الخميس، تتضمن الاستفتاء على قرارات الرئيس شعبيًا.

وقال محمد أبو سمرة، أمين عام حزب السلامة والتنمية، الذراع السياسية للتنظيم، إنه بصدد إطلاق المبادرة خلال ساعات، على أن تتضمن طرح الإعلان للاستفتاء الشعبي لإكسابها شرعية أو إلغائها.

وأدان أبو سمرة الاعتداء على مقار حزب الحرية والعدالة أو أي منشأة عامة، لأن أي اعتداء على حزب أو جماعة إرهاب وإجرام، لذلك فالجهاد يسعى للمصالحة بين الإخوان والليبرالين منعا لإسقاط الدولة.

من جانبه، قال محمد الظواهري، زعيم السلفية الجهادية، وشقيق الدكتور أيمن الظواهري، زعيم تنظيم القاعدة، إنه يرفض إطلاق أي مبادرات، مطالبا مرسي بـعدم التراجع عن القرارت الأخيرة والتي تأخرت عن موعدها كثيرا على حد قوله، مشيرا إلى أن الأزمة الحالية من قبل الليبرالين أزمة مفتعلة ويجب على الرئيس الثبات على قرارته لأنها صائبة وتكمل مسار الثورة خاصة قرار إقالة النائب العام والذي شارك في كافة الجرائم تعذيب المعتقلين السياسين.

وأضاف الظواهري: قرارت مرسي جاءت لتصحيح مسار الثورة، وهي قرارت صحيحة، ولابد من محاسبة النائب العام ومحاكمته وعدم الاكتفاء بإقالته.

واتهم معارضي الإعلان الدستوري بأنهم مدعون يفتعلون أزمات، وعلهم أن يراجعوا أنفسهم، لأن ما يحدث الآن إحداث فتنة وتنفيذ أجندات غربية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الصحة: تسجيل 171 إصابة جديدة بفيروس كورونا.. و 9 حالات وفاة

أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم الجمعة، خروج 50 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل ...