الرئيسية » أخبار مصر » وزير الداخلية يزور الضابط والمجندين الـ6 المصابين بهجوم على معتصمي «الاتحادية»

وزير الداخلية يزور الضابط والمجندين الـ6 المصابين بهجوم على معتصمي «الاتحادية»

13-1-2013

زار اللواء محمد ابراهيم، وزير الداخلية، الأحد، ضابط الأمن المركزي، ملازم أول، إبراهيم عبد الله عباس، الذي أصيب بأعيرة خرطوشية بالوجه أثناء محاولته ضبط المعتدين على معتصمي الاتحادية، كما زار المجندين الـ6 الذين أصيبوا هم الآخرون بطلقات خرطوش أثناء مطاردتهم للجناة، وذلك بمستشفي المعادي العسكري.

واطمأن وزير الداخلية من الأطباء على الحالة الصحية للضابط المصاب، وذلك قبيل إخضاعه لعملية جراحية، لاستخراج الخرطوش من وجهه، ووجه بتوفير كافة أوجه الرعاية الصحية اللازمة لجميع المصابين.

كان مصدر أمنى بوزارة الداخلية، صرح بأن مجهولين أطلقوا مساء السبت، قنابل «المولوتوف» الحارقة على خيام المعتصمين بمحيط قصر الاتحادية بمصر الجديدة، وأن أحد ضباط الأمن المركزى قام وبرفقته عدد من الجنود بمطاردة الجناة لضبطهم، إلا أنهم قاموا بإطلاق أعيرة خرطوش تجاههم، مما أدى إلى إصابته بطلقات خرطوش بالوجه، وكذلك إصابة 6 مجندين بطلقات خرطوش، لافتا إلى أن زجاجات المولوتوف أدت إلى اشتعال النيران بـ4 خيام، وتمكنت قوات الحماية المدنية من السيطرة على النيران سريعا قبل امتدادها إلى بقية الخيام، بالإضافة إلى إصابة 20 من المعتصمين جراء الهجوم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الصحة: تسجيل 171 إصابة جديدة بفيروس كورونا.. و 9 حالات وفاة

أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم الجمعة، خروج 50 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل ...