الرئيسية » الرياضة » بالفيديو: الترجي على بعد خطوة من التتويج بطلاً لأفريقيا بتعادله مع الأهلي

بالفيديو: الترجي على بعد خطوة من التتويج بطلاً لأفريقيا بتعادله مع الأهلي

 

5-11-2012

تعادل نادي الترجي التونسي ونادي الأهلي المصري إيجابيا بهدف لكل منهما في مباراة الذهاب بنهائي دوري أبطال افريقيا التي أقيمت مساء اليوم على ملعب الجيش بمدينة برج العرب بالاسكندرية العاصمة الثانية لمصر.

تقدم وليد الهشري للفريق الضيف في الدقيقة 50 من كرة رأسية رائعة داخل منطقة الجزاء، واستطاع السيد حمدي في الدقيقة 88 أن يعدل النتيجة لأصحاب الأرض بهدف من تسديدة رائعة داخل منطقة الجزاء سكنت الجانب الأيمن لمرمى الحارس الرائع معز بن شريفية.

وسيخوض الفريقان جولة العودة في السابع عشر من شهر نوفمبر في العاصمة التونسية تونس حيث يستضيف الترجي الأوفر حظا حسابيا نظرا لما آلت إليه نتيجة لقاء الذهاب الأهلي الذي فرط في فوز كان بمتناول أيديه على ملعبه ووسط جماهيره.

الشوط الأول:

بدأ النادي الأهلي أحداث المباراة بضغط قوي وحاصر لاعبو الترجي في منتصف ملعهبم وشكل الهجمات خطورة حقيقية عى مرمى معز بن شريفية حارس مرمى الترجي منذ دقائق المباراة الأولى ففي الدقيقة الثانية مرر حسام عاشور لاعب الأهلي كرة بينية متقنة في عمق دفاعات الترجي حاول محمد ناجي جدو مهاجم الأهلي الوحيد أن يستغلها لكن الحارس كان الأقرب للكرة.

ويتسلم اللاعب عبد الله السعيد كرة في منتصف ملعب الفريق التونسي ومن دون تردد يسدد الكرة بقوة وإتقان ولكنها تضل طريقها إلى المرمى وتتتهي خطورتها والكرة في الأخير تحتسب لصالح الترجي بعد تخطيها المستطيل الأخضر.

وفي الدقيقة الـ8 يرتبك دفاع الترجي بشكل غريب امام مرمى فريقهم مما أعطى الفرصة للاعبي الأهلي لإحراز أولى الأهداف في اللقاء ولكن عبد الله السعيد النشيط يفشل في استغلال الكرة ويسدد الكرة في يد الحارس الذي أمسك الكرة بسهولة.

وبعد مرور 10 دقائق من أحداث امباراة بدأ جمال الحيمودي حكم المباراة في استخدام بطاقاته ضد لاعبو الترجي فحصل كريم العواضي عى بطاقة صفراء إثر تدخله بقوة على قدم حسام عاشور في كرة مشتركة في وسط الملعب، ثم يحصل سامح الدربالي أيضا على بطاقة صفراء بعد عرقلة وليد سليمان ويكون الدربالي بذلك الإنذار هو اول لاعب سيغيب عن لقاء العودة في تونس من صفوف الترجي.

ومن جديد يراوغ عبد الله السعيد دفاعات الترجي عى حدود منطقة جزاء الفريق التونسي ويخلق مساحة جيدة للتسديد ويطلق قذيفة بقدمه اليسرى كادت أن تسفر عن أولى الأهداف الحمراء لولا تألق معز بن شريفية حارس عرين “المكشخين”.

في الدقيقة الـ18 ينطلق المهاجم يانيك نيانج محاولا اختراق الجهة اليمنى للنادي الأهلي في طريقه نحو مرمى الأهلي وحارسه شريف إكرامي الذي لم يظهر في الصورة إلا في تلك المحاولة وبينما هو في طريقه تنشق الأرض عن قدم المخضرم وائل جمعة الذي أبعد الكرة من أمام المهاجم الشاب لتنتهي خطورة الهجمة.

ويستمر مسلسل الكرات المهدرة أمام مرمى الترجي وذلك عندما فوجئ وليد سليمان في الدقيقة 23 بانفراده بحارس المرمى داخ منطقة الجزاء إثر كرة بينية نفذها عبد الله السعيد عبرت كل الدفاعات ووصلت لسليمان الذي سدد بشكل ردئ بدافع المفاجئة والكرة للحارس.

وتتوالى هجمات الأهلي وسيطرته السلبية على مجريات المباراة وفي الدقيقة 32 شكل الثلاثي وليد سليمان ومحمد ناجي جدو وعبد الله السعيد هجمة مركبة بدأت من الجهة اليسرى الأهلاوية عند ناجي جدو وانطلقت نحو وليد سليمان المتركز على أطراف منطقة جزاء الترجي اليمنى لتنتهي بين أقدام السعيد المتمركز على حجدود منطقة الجزاء في مواجهة المرمى وسدد السعيد بشكل جيد ولكن الحارس يواصل تألقه ويطير بشكل جمالي ويلتقط الكرة من الهواء.

وفي الدقيقة 34 يفشل محمد أبو تريكة ببراعة في إحراز هدف الأهلي الأول عندما سدد كرة وصلت له عن طريق الرائع أحمد فتحي الذي راوغ الدفاع من الجهة اليمنى ومرر الكرة لأبو تريكة المنفرد والمواجه للمرمى على بعد سبعة ياردات من الشباك ولكن الأخير اختار أن يسدد الكة أعلى عارضة المرمى.

ويطالب لاعبو الأهلي في الدقيقة 37 حكم المباراة الحيمودي باحتساب ركلة جزاء لصالح الشياطين الحمر إثر انفراد محمد ناجي جدو بحارس مرمى الترجي ولكن الأخير تصدى له مما دفعه للسقوط داخل منطقة الجزاؤ مما أوحى للاعبي الفريق المصري وجهازه الفني أن اللاعب تعرض للعرقلة وهو مايستحق لركلة جزاء.

وتمر الدقائق المتبقية من الشوط الأول دون خطورة تذكر إلى أن أعلن حكم اللقاء عن نهاية أحداث النصف الأول من المباراة بالتعادل السلبي بدون أهداف، وهو ما يصب في صالح الفريق الضيف ويضعف من موقف الفريق المضيف لحين إشعار آخر في أحداث الشوط الثاني.

الشوط الثاني:

انطلقت احداث الشوط الثاني بشكل مغاير تماما لأأحداث النصف الأول حيث هاجم لاعبو الترجي بشراسة وقوة وسط تخبط صفوف الأهلي الدفاعية واستطاع لاعبو الفريق التونسي أن يصلو إلى مرمى شريف إكرامي في أكثر من مناسبة كادت أن تسفر عن أهداف.

وفي الديقة 50 يحتسب حكم اللقاء ركلة ركنية لصالح الترجي التونسي وتنفذ الكرة بشكل رائع داخل منطقة الجزاء وبسرعة الصاروخ ينقض اللاعب وليد الهشري على الكرة برأسه ويحولها داخل الشباك معلنا عن الهدف الأول لفريقه وسط ذهول لاعبي الأهلي وحارس مرماهم الذي يسأل بشكل أو بآخر عن الهدف نظرا لرعونته في الخروج من مرماه للإمساك بالكرة.

ويتدخل الجهاز الفني للنادي الأهلي بقيادة حسام البدري في محاولة لإنقاذ الموقف الذي بدى صعبا في ظل التأخر بهدف على ملعبه ووسط جماهيره التي طالما غابت عن المدرجات لما يقرب من العام ،فقام البدري بإجراء أولى التغيرات عن طريق سحب المدافع شريف عبد الفضيل وتعزيز خط الهجوم باللاعب السيد حمدي.

ويحصل اللاعب هاريسون أفول لاعب الترجي في كرة مشتركة مع وليد سليمان اعتبرها الحكم تدخلا عنيفا عى بطاقة صفراء يغيب بسببها عن مباراة العودة في تونس ويصبح ثاني لاعب يغيب بسبب البطاقات الجزائية بعد سامح الدربالي.

ويحاول اللاعب ناجي جدو ان يصحح أوضاع فريقه مجددا والعودة به إلى نقطة البداية عندما سدد كرة أرضية قوية من خارج منطقة جزاء الترجي على يسار الحارس بن شريفية اذي تابع الكرة وهي تخرج وتنتهي لركلة مرمى لصالح فريقه.

ويقوم حسام البدري بثاني التغييرات في فريقه عندما استبدل اللاعب حسام غالي كابتن الفريق الأحمر ولاعب خط الوسط بالمخضرم محمد بركات في محاولة لتجديد دماء الفريق.

وفي الدقيقة 68 كاد لاعبو الترجي أن يحرزوا الهدف الثاني من ركنية نفذت بشكل جيد وتردد مجددا الحارس شريف إكرامي في الخروج للتصدي لها وفي الأخير الكرة تخرج بسلام بعيدا عن منطقة الجزاء ويتنفس اللاعبون والجماهير الصعداء.

ويرتدي معز بن شريفية قفاز الإجادة وبالتحديد في الدقيقة 72 حينما استطاع أن يتصدى لكرة سددها أبو تريكة من داخل منطقة الـ6 ياردات تسلمها من وليد سليمان ولكن بن شريفية كان الأقدر وأنقذ مرمى فريقة من إصابة كانت وشيكة.

وتلتهب الأحداث في الدقيقة 76 خارج المستطيل الأخضر حينما تفاعلت الجماهير مع اعتراض أحمد فتحي على خطأ احتسبه الحكم جمال الحيمودي لصالح الترجي، وتنتشر قوات الأمن بطول الملعب لتقويض الجماهير وتدارك أي فعل قد يعكر صفو المباراة.

ويستخدم الجهاز الفني للأهلي ورقته الأخيرة عندما قام بإشراك عماد متعب بدلا من اللاعب محمد ناجي جدو وهو ما يعد تغييرا نمطيا دون التأثير على خطة المباراة لأن اللاعبان يلعبان في نفس المركز.

وتأتي الدقيقة 88 لتعلن عن هدف التعادل لللأهلي بأقدام البديل السيد حمدي الذي تسلم كرة بينية رائعة من أحمد فتحي داخل منطقة الجزاء ولم يتردد في أن يسددها مباشرة ودون تباطؤ داخل شباك المتألق بن شريفية في الزاوية المنى للمرمى وتصبح النتيجة 1-1 وتعود المباراة في دقائقها الأخيرة إلى نقطة الانطلاق مجددا.

ويعلن الحكم جمال الحيمودي عن احتسابه 4 دقائق كوقت بديل عن الضائع وهي الدقائق النارية التي اشتعلت بسيل من الهجمات المتوالية وغير المنقطعة عى مرمى الترجي ولكن استبسال دفاعات الفريق التونسي ورغبة لاعبيه في الخروج بتلك النتيجة الإيجابية حالت دون تدارك الأهلي للهدف الثاني لتنتهي احداث الشوط الثاني والمباراة بالتعادل الإيجابي 1-1 وهو ما يصب بالتأكيد في ميزان الترجي التونسي الذي سيستضيف على ملعبه ووسط جماهيره لقاء العودة في السابع عشر من شهر نوفمبر الجاري.

[youtube]http://www.youtube.com/watch?v=tPuIb81Ev_U[/youtube]

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بقيادة صلاح.. مصر تعلن القائمة النهائية للمونديال

منتخب مصر.. حلم كبير في المونديال  أعلن هيكتور كوبر مدرب المنتخب المصري، الاثنين، تشكيلة نهائية ...