الرئيسية » أخبار مصر » ضباط الشرطة: «مرسي» عزل «وزير الداخلية» لرفضه قتل «متظاهري الاتحادية»

ضباط الشرطة: «مرسي» عزل «وزير الداخلية» لرفضه قتل «متظاهري الاتحادية»


7-1-2013

أعتبر عدد كبير من ضباط الشرطة أن تغير وزير الداخلية اللواء أحمد جمال الدين في التشكيل الوزاري الجديد الذي أعلن عنه الدكتور هشام قنديل، جاء كنوع من التصفية المباشرة لشخصه.

وأضاف الضباط في تغريده على الصفحة الرسمية للشرطة بموقع التدوينات القصيرة «تويتر» أن تغيير اللواء أحمد جمال الدين جاء لفشله في تأمين مقر جماعة الإخوان المسلمين التي تعرضت للهجوم، فضلاً عن رفضه التعليمات التي قدمت إليه من جانب مكتب الإرشاد للتعامل مع المتظاهرين بالضرب والقتل أمام قصر الاتحادية.

وهدد الضباط الشيخ حازم صلاح أبو إسماعيل بعد سبه وزير الداخلية، مؤكدين تقديمهم دعاوى قضائية ضده، معربين عن خيبة أمالهم من النظام الحاكم في إبعاد اللواء أحمد جمال الدين من المشهد السياسي، في الوقت الذي لم يقترب منه أحد من أبو إسماعيل والقيادات السلفية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الصحة: تسجيل 171 إصابة جديدة بفيروس كورونا.. و 9 حالات وفاة

أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم الجمعة، خروج 50 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل ...