الرئيسية » أخبار مصر » «بكري»: إبعاد وزير الداخلية أحمد جمال الدين جاء بتوصية من «الإخوان»

«بكري»: إبعاد وزير الداخلية أحمد جمال الدين جاء بتوصية من «الإخوان»

نائب مجلس الشعب المستقل مصطفى بكري

6-1-2013

قال الإعلامي مصطفى بكري، عضو مجلس الشعب السابق، إن إبعاد وزير الداخلية الحالي اللواء أحمد جمال الدين، في التعديلات الوزارية التي يجريها الدكتور هشام قنديل، رئيس مجلس الوزراء، جاء بتوصية من جماعة الإخوان المسلمين، لأن الوزير رفض ضرب المتظاهرين، على حسب قوله.

وكتب «بكري»، في حسابه الشخصي على «تويتر»، مساء السبت: «إبعاد وزير الداخلية جاء بتوصية من الإخوان، لأن الرجل رفض استخدام العنف ضد المتظاهرين، وقال لمسؤول كبير إن الشرطة لن تكرر أخطاء سابقة».

وأضاف «بكري»: «ورفض الوزير أيضًا إقالة مدير أمن الشرقية بعد الهجوم على منزل مرسي بالشرقية، وبعد انتقاد المرشد للشرطة علانية، وطلب حازم أبو إسماعيل بإبعاده».

وأردف: «إبعاد الوزير أمرًا أثار إحباطًا كبيرًا في الشارع، فالرجل أدى دوره بكل أمانة وإخلاص ورفض أن يكون أداة للقمع، وتصفية الحسابات».

وتابع: «لقد دافع جمال الدين عن كرامة رجل الشرطة وتحمل الإهانات والشتائم من أجل الوطن، ثم كان جزاؤه الرحيل، لقد طارد المجرمين وحقق معدلات رائعة».

وأوضح: «يبدو أن الكفاءة تقاس في هذا الزمان بمدى رضاء الإخوان، مطلوب أن يتحول الوزير والوزارة إلي مجرد أداة، لك الله يامصر».

وكان مصدر مسؤول بمجلس الوزراء، قال، مساء السبت، إن المرشحين للتعديل الوزاري هم اللواء محمد إبراهيم، رئيس مصلحة السجون لوزارة الداخلية، وعمر سالم لـ«الشؤون النيابية والبرلمانية»، وعاطف حلمي لـ«الاتصالات»، وباسم كامل محمد عودة لـ«التموين»، والمرسي السيد حجازي، لـ«المالية».

وأضاف المصدر أنه تم ترشيح محمد علي بشر لوزارة التنمية المحلية، وأحمد إمام لـ«الكهرباء»، وحاتم عبداللطيف لـ«النقل»، ووائل المعداوي لـ«الطيران المدني»، وخالد محمد فهمي عبدالعال لـ«البيئة».

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الصحة: تسجيل 171 إصابة جديدة بفيروس كورونا.. و 9 حالات وفاة

أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم الجمعة، خروج 50 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل ...