الرئيسية » أخبار مصر » «تقصي حقائق ثورة يناير» تسلم تقريرها النهائي حول «قتل المتظاهرين» إلى «الرئاسة»

«تقصي حقائق ثورة يناير» تسلم تقريرها النهائي حول «قتل المتظاهرين» إلى «الرئاسة»

2-1-2013

انتهت اللجنة من إعداد التقرير النهائي الذي يشتمل علي 300 صفحة، وسيتم تسليمه لكل من: محمد عبد العزيز الجندي، وزير العدل، وعبد المجيد محمود، النائب العام، لبدء التحقيقات مع كل المتورطين في تلك الأحداث، وجدير بالذكر أن مجلس الوزراء قد شكل اللجنة برئاسة المستشار عادل قورة، رئيس محكمة النقض السابق، للكشف عن المتورطين في موقعة الجمل، والاعتداءات علي المتظاهرين وقتلهم خلال ثورة 25 يناير بشكل عام.

توافد أعضاء لجنة تقصي الحقائق للتحقيق في قضايا قتل الثوار إلى قصر الاتحادية الرئاسي بمصر الجديدة، الأربعاء، لتسليم تقرير اللجنة الذي وضعته حول أحداث قتل المتظاهرين أثناء ثورة 25 يناير، وطرح ما توصلت إليه من أدلة جديدة، تمهيدًا إلى إحالتها إلى الجهات المختصة لإعادة التحقيق في تلك القضايا.

وأغلقت رئاسة الجمهورية باب ديوان المظالم بقصر الاتحادية أمام المواطنين الذين توافدوا أمام القصر، فيما قال مسؤولو العلاقات العامة إن «ديوان المظالم سيقتصر على كلٍّ من قصري عابدين وكوبري القبة».

وشكلت قوات الأمن المركزي دروعًا بشرية أمام البوابة، لإبعاد المواطنين، وحذروهم من الاقتراب، وذلك بعد قيامهم بالطرق على أبواب القصر، احتجاجًا على غلق الديوان.

وقال مصدر بديوان المظالم إن «ديوان المظالم الموجود في الاتحادية تم نقله بشكل نهائي إلى قصري القبة وعابدين، كما تم نقل الموظفين المسؤولين به إلى هناك لأسباب أمنية، ولعدم استطاعة المتظلمين من تقديم شكاواهم لمدة تزيد على 30 يوما، بسبب المظاهرات والاعتصامات والاشتباكات التي وقعت أمام القصر».

في السياق ذاته، واصل العشرات من المتظاهرين اعتصامهم أمام قصر الرئاسة، وقالوا إنهم مستمرون في اعتصامهم، لحين الاستجابة لمطالبهم، وهي محاكمة المتهمين في أحداث الاتحادية الأخيرة، واحتساب الشهداء الذين سقطوا فيها ضمن شهداء الثورة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الصحة: تسجيل 171 إصابة جديدة بفيروس كورونا.. و 9 حالات وفاة

أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم الجمعة، خروج 50 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل ...