الرئيسية » أخبار مصر » بكري يستنكر هجوم مرشد الإخوان على الجيش ..ويصفه بالإبتزاز الرخيص لأخونة المؤسسة العسكرية

بكري يستنكر هجوم مرشد الإخوان على الجيش ..ويصفه بالإبتزاز الرخيص لأخونة المؤسسة العسكرية

نائب الشعب السابق: أطالب القوات المسلحة بتحريك دعوى قضائية ضد مرشد جماعة الإخوان المسلمين

وتصريحاته المهينة

21-12-2012

قال مصطفى بكري، عضو مجلس الشعب السابق، أن ما نشر على لسان محمد بديع، المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين، في رسالته الأسبوعية بأن جنود مصر طيعين ويحتاجون لقيادة رشيدة بعد أن تولى أمرهم فاسدون، يمثل إهانة للجيش وقياداته الحالية والسابقة، ويمثل إهانة أيضاً لجنود الجيش بأنهم في حاجة للوعي ويمارسون السمع والطاعة.

وأضاف بكري، في تصريح له أن تلك الرسالة لا تخلو من عدة دلالات، فهي تحمل “ابتزازا رخيصا” من المرشد للجيش، هدفه فرض الأخونة على المؤسسة العسكرية، وجعل قيادته أسيرة لمطالب جماعة الإخوان المسلمين، كما أن حديث المرشد يأتي رداً على بيان القوات المسلحة الصادر في 8 ديسمبر، والذي أكد فيه أن الجيش لم يقف صامت أمام تهديد أمن مصر وتقسيمها.

وأكد بكري، أن حديث مرشد الإخوان هدفه إبعاد الجيش عن الملعب السياسي في البلاد، وهذا رد على دعوة وزير الدفاع السياسية ، وبرغم أن الدعوة للحوار بدافع إنساني، وهو لم الشمل إلا أن جماعة الإخوان قررت إلغاءها، الأمر الذي وضع قيادات الجيش في موقف حرج.

وطالب نائب مجلس الشعب السابق، القوات المسلحة بالرد على هذه الإهانة، وأن تحرك دعوة جنائية ضد المرشد، الذي يريد افتعال أزمة جديدة في البلاد، فهو لم يكتف هو وجماعته بالاعتداء على القضاء والسعي لأخونة مؤسسات الدولة، مخاطباً بديع بقوله “الجيش المصري خط أحمر، ولا يرغب في عمل دور سياسي ليكون ند للإخوان، ويتطرق لدوره بالدفاع عن استقلال الوطن وسلامة أراضيه ومنع انقسامه”،

مؤكداً أنه لا يجب الصمت على تلك الإهانات، لأن “الإخوان” أصيبوا بالغرور، ويدفعون البلاد نحو الفوضى.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الصحة: تسجيل 171 إصابة جديدة بفيروس كورونا.. و 9 حالات وفاة

أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم الجمعة، خروج 50 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل ...