الرئيسية » أخبار مصر » سقوط أول ضحية للاستفتاء في الغربية بعد إصابتها بطلق ناري

سقوط أول ضحية للاستفتاء في الغربية بعد إصابتها بطلق ناري

16-12-2012

شهدت عزبة أيوب، التابعة لمركز طنطا بمحافظة الغربية، مصرع أول ضحية للمشاحنات التي دارت بين المواطنين خلال عملية التصويت بالاستفتاء الشعبي على مشروع الدستور.

تلقى اللواء حاتم عثمان، مدير أمن الغربية، بلاغًا يفيد بمصرع سيدة تدعى تقية عبدالحكيم التطاوي إثر إصابتها بطلق ناري بالصدر، بعد أن نشبت مشاجرة داخل أحد اللجان الانتخابية بين نجلها سعيد البري و«أ.ع.أ» وشقيقيه «ع.ع.أ» و«ح.ع.أ».

وأكد «عثمان»، أنه أصدر أوامره فور تلقيه البلاغ بإرسال قوة أمنية من رجال الشرطة ومباحث الغربية للسيطرة على الوضع في موقع الجريمة وكشف ملابسات الحادث.

وقال شهود عيان إن «نجل القتيلة تشاجر مع المتهمين داخل أحد اللجان الانتخابية، ظهر السبت، بعد أن تبادلا الاتهامات بتوجيه الناخبين للتصويت ومنع الطرف الآخر من الإدلاء بصوته، وبعد أن تمت عملية الفرز داخل اللجنة توجه المتهم الأول «أ.ع.أ» إلى منزل المجني عليه وحاول إطلاق النيران عليه من طبنجته، انتقاماً من ارتفاع نسبة التصويت بـ«نعم» بالقرية، إلا أن العيار أخطأه وأصاب صدر والدته فسقطت قتيلة على الفور.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الصحة: تسجيل 171 إصابة جديدة بفيروس كورونا.. و 9 حالات وفاة

أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم الجمعة، خروج 50 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل ...