الرئيسية » أخبار مصر » انطلاق استفتاء الدستور بين مؤيد ومعارض

انطلاق استفتاء الدستور بين مؤيد ومعارض

انطلاق استفتاء الدستور مؤيد ومعارض

15-12-2012

فتحت مكاتب التصويت أبوابها لنحو 26 مليون مصري للإدلاء بأصواتهم في استفتاء على مشروع دستور جديد هو الأول في مرحلة ما بعد مبارك ويثير جدلا واسعا في مصر بين مؤيد ومعارض للرئيس مرسي. وسيتم هذا الاستفتاء على مرحلتين.

دعي نحو 26 مليون ناخب مصري، اي حوالي نصف العدد الاجمالي للناخبين، للتصويت السبت لحسم مشروع دستور في استفتاء ينظم وسط توتر شديد دعا المعارضون للرئيس محمد مرسي للتصويت عليه ب”لا”.

وشهدت الاسابيع التي سبقت الاستفتاء العديد من التظاهرات التي تخلل بعضها صدامات عنيفة بين معارضي مرسي وانصاره وخصوصا جماعة الاخوان المسلمين الذين قدم منهم الرئيس المصري.

وسجلت مواجهات محدودة الجمعة في الاسكندرية ثاني اكبر المدن المصرية. في حين سقط ثمانية قتلى ومئات الجرحى في صدامات عنيفة بين الفريقين امام القصر الرئاسي في القاهرة.

ودعي 130 الف شرطي و120 الف جندي لتامين الاستفتاء وحماية مكاتب الاقتراع التي يبلغ عددها في المرحلة الاولى من الاستفتاء 6378.

وتنظم المرحلة الاولى من الاستفتاء السبت في عشر محافظات والمرحلة الثانية يوم 22 ديسمبر في 17 محافظة بينها الجيزة.

ويشمل الاستفتاء في المرحلة الاولى عشر محافظات هي القاهرة والاسكندرية والدقهلية والغربية والشرقية واسيوط وسوهاج واسوان وشمال سيناء وجنوب سيناء.

وتضم هذه المحافظات نحو 26 مليون ناخب مسجل.

واعلن عن تنظيم الاستفتاء على مرحلتين قبل يومين وذلك على ما يبدو بسبب مقاطعة عدد كبير من القضاة الاشراف على الاقتراع.

ويهدف مشروع الدستور الى منح البلاد مؤسسات مستقرة تعكس، بحسب انصار مرسي، التغيرات التي حدثت في البلاد منذ الاطاحة بالرئيس حسني مبارك في فبراير 2011.

في المقابل تعتبر المعارضة للاستفتاء المكونة اساسا من يساريين وليبراليين وعلمانيين ان مشروع الدستور اعدته لجنة تاسيسية هيمن عليها الاسلاميون فجاء بمضمون يسعى لاسلمة مفرطة للتشريع ولا يوفر ضمانات كافية للحريات.

وتشمل معارضة الاستفتاء ايضا قوى اخرى بينها بالخصوص حزب مصر القوية بزعامة الاسلامي عبد المنعم ابو الفتوح المرشح السابق للانتخابات الرئاسية.

الاستفتاء على مشروع الدستور المصري: معطيات وأرقام 2012/12/14

دعي أكثر من 50 مليون ناخب مصري للتصويت في استفتاء على مشروع دستور يثير انقسامات حادة في البلاد وذلك على مرحلتين. وتنظم المرحلة الأولى السبت في عشر محافظات والمرحلة الثانية يوم 22 ديسمبر في 17 محافظة.

ويشمل الاستفتاء في المرحلة الأولى عشر محافظات هي القاهرة والإسكندرية والدقهلية والغربية والشرقية وأسيوط وسوهاج وأسوان وشمال سيناء وجنوب سيناء.

وتضم هذه المحافظات نحو 26 مليون ناخب.

اما المرحلة الثانية فستجرى في 17 محافظة هي الجيزة والقليوبية والمنوفية والبحيرة وكفر الشيخ ودمياط والإسماعيلية وبورسعيد والسويس ومطروح والبحر الأحمر والوادي الجديد وبني سويف والفيوم والمنيا والأقصر وقنا.

وتضم هذه المحافظات نحو 25 مليون ناخب.

وكان من المقرر تنظيم الاستفتاء في يوم واحد في 15 ديسمبر، لكن رفض نسبة هامة من القضاة الإشراف على الاستفتاء دفعت السلطات إلى تنظيمه على مرحلتين .

ولم يعلن حتى الآن عن موعد إعلان نتائج الاستفتاء.

وبدأ الناخبون المصريون في الخارج التصويت الأربعاء ويستمر تصويتهم أربعة أيام. ويبلغ عدد الناخبين المسجلين في الخارج 586 ألف ناخب يدلون بأصواتهم في 150 بعثة دبلوماسية.

وتحول الاستفتاء الى نوع من تصويت ثقة على الرئيس مرسي القادم من الاخوان المسلمين الذي انتخب باغلبية ضعيفة في يونيو الماضي (51,7 بالمئة).

ويعول مرسي على قدرات التعبئة الكبيرة للاخوان لكنه يواجه ايضا ازمة اقتصادية تثير غضبا شعبيا.

وبدأ المصريون في الخارج الاربعاء التصويت في الاستفتاء على مشروع الدستور الجديد لمدة اربعة ايام.

ويبلغ عدد الناخبين المسجلين خارج مصر 580 الفا وداخلها 51,3 مليون ناخب من 83 مليون نسمة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الصحة: تسجيل 171 إصابة جديدة بفيروس كورونا.. و 9 حالات وفاة

أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم الجمعة، خروج 50 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل ...