الرئيسية » أخبار مصر » محكمة أمن الدولة تقضي بإعدام 7 من أقباط المهجر في قضية الفيلم المسيء للرسول

محكمة أمن الدولة تقضي بإعدام 7 من أقباط المهجر في قضية الفيلم المسيء للرسول

متظاهر يحمل علم القاعدة ويهاجم السفارة الأمريكية احتجاجا على الفيلم المسئ -سبتمبر 2012

28-11-2012

قضت محكمة أمن الدولة اليوم بإعدام 7 من أقباط المهجر في قضية الفيلم المسيء للرسول الكريم وتحديد 29 يناير للتصديق على الحكم.

والمتهمون هم موريس صادق جرجس عبد الشهيد (محام ومؤسس الجمعية القبطية الوطنية بواشنطن) ومرقص عزيز خليل (مقدم برامج دينية بالولايات المتحدة) وفكري عبد المسيح زقلمة (طبيب بشري) ونبيل أديب بسادة (المنسق الإعلامي للجمعية القبطية الوطنية بواشنطن) وإيليا باسيلي وشهرته “نيقولا باسيلي” وناهد محمود متولي وشهرتها “فيبي عبد المسيح بولس صليب” ونادر فريد نيقولا.

كان النائب العام السابق عبد المجيد محمود أمر بإحالة المتهمين والقس الأمريكي تيري جونز في سبتمبر لمحكمة الجنايات بتهمه احتقار الدين الإسلامي، وإهانة الرسول محمد والتحريض علي الفتنة الطائفية، وبث مخططات تخريبية تدعو إلي تخريب مصر والإساءة للمسلمين.‬

ونسبت إلى المتهمين ارتكاب جرائم المساس بوحدة الوطن واستقلاله وسلامة أراضيه وازدراء الدين الإسلامي وإذاعة أخبار وشائعات كاذبة والتعدي بطريقة العلانية على الدين الإسلامي والاشتراك فيها.

والفيلم المسيء سيء الانتاج صوره هواة في ولاية كاليفورنيا ووضعت لقطات منه مدتها 13 دقيقة على موقع يوتيوب وتم تداوله على الانترنت بأسماء مختلفة بما في ذلك “براءة المسلمين”.

وأشعلت اللقطات موجة من الاحتجاجات المناهضة للولايات المتحدة في مصر وليبيا وعشرات الدول الإسلامية الأخرى الشهر الماضي.

وتزامنت أعمال العنف مع هجوم استهدف القنصلية الأمريكية في بنغازي مما أسفر عن مقتل أربعة أمريكيين منهم السفير الأمريكي في ليبيا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الصحة: تسجيل 171 إصابة جديدة بفيروس كورونا.. و 9 حالات وفاة

أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم الجمعة، خروج 50 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل ...