الرئيسية » أخبار مصر » تباين ردود الأفعال بالمحافظات حول قرارات مرسي

تباين ردود الأفعال بالمحافظات حول قرارات مرسي

23-11-2012

تباينت ردود أفعال القوى الوطنية فى المحافظات، حول القرارات التي أعلن عنها، الخميس، الرئيس محمد مرسي. ففي الوقت الذى وصفت فيه القوى والأحزاب السياسية المدنية قرارات مرسى بـالصدمة، عبرت القوى الإسلامية وجماعة الإخوان المسلمين عن فرحتها بالقرارات.

فى الدقهلية، وفي الوقت الذي خرج فيه الآلاف من أعضاء جماعة الإخوان المسلمين إلى ميدان الشهداء بالمنصورة لتأييد قرارات الرئيس محمد مرسي، رفض المهندس حمدى بلاط، نائب رئيس حزب الجبهة، الإعلان الدستوري الذي أصدره مرسي، واصفا إياه بأنه ترسيخ لحكم ديكتاتوري لعشرات السنين.

وقال بلاط، فى مؤتمر صحفي الخميس، إن إقالة النائب العام جريمة فى حق الشعب المصري، وإجهاز من السلطة التنفيذية على السلطة القضائية، وتدخل سافر من الرئيس فى السلطة القضائية فى الوقت الذى يطالب فيه المواطنون بمزيد من الاستقلال والفصل بين السلطات.

وفى الإسماعيلية، عبرت معظم القوى الثورية والحزبية بالإسماعيلية عن رفضها قرارات الرئيس مرسي، ووصفوها بأنها تعد صارخ على السلطة القضائية والقانون بمصر.

ووصف محمد حسني، أمين حزب الجبهة بالإسماعيلية قرارات الرئيس بأنها عودة للديكتاتورية وتعد صارخ من السلطة التنفيذية على السلطة القضائية، واصفا القرارات بأنها كرسي في الكلوب على حد تعبيره، وستقود مصر إلى حرب أهلية.

وشهدت مدينة أسيوط وقفة احتجاجية، شارك فيها العشرات من النشطاء السياسيين بميدان المنفذ تنديدا بقرارات الرئيس مرسي الذى وصفوه بـديكتاتور مصر 25، فيما أكد الشيخ بيومي إسماعيل، القيادى بالجماعة الإسلامية بأسيوط، والنائب السابق في مجلس الشعب، أن قرارات الرئيس تؤكد أن الثورة مستمرة حتى تطهير البلاد من أذناب النظام البائد التي تعطل العمل، على حد قوله.

وفي الغربية، اتهم حمدى الفخراني، عضو مجلس الشعب المنحل، الرئيس محمد مرسي بـالخيانة العظمى وقال إنه تعد على الدستور ويحاول الاستهانة بالأحكام القضائية، ويحرض على عدم تنفيذها.

وفي الإسكندرية، شارك أعضاء جماعة الإخوان المسلمين في احتفالية كبرى أمام مسجد القائد ابراهيم، الخميس، تأييدا لقرارات مرسي التى وصفوها بـالثورية، وتوافد المئات إلى ساحة القائد إبراهيم، وردد المشاركون هتافات، منها: يا مرسي قولها كمان كل الشعب المصرى معاك، وهاجم المشاركون في الاحتفالية الإعلام ووصفوه بـالمضلل، وفى المقابل عبر مواطنون عن استيائهم عن القرارات واعتبروها ‘انقلابًا على الشرعية’

وفي الأقصر، تظاهر المئات من القوى السياسية والشعبية بالأقصر، تأييدا لقرارات الدكتور محمد مرسي، وانطلق المتظاهرون من ميدان أبو الحجاج وسط المدينة، وجابوا الشوارع والميادين الرئيسية، وعبروا عن سعادتهم وطالبوا بتطهير مؤسسات الدولة من بقايا النظام السابق، وخاصة القضاء والإعلام والداخلية، مؤكدين عزمهم استكمال ثورة 25 يناير حتى يتم تحقيق كامل مطالبها.

وفى القليوبية، أبدى عدد من القوى السياسية والحزبية والشبابية اعتراضهم على الإعلان الدستوري الجديد، بينما نظمت جماعة الإخوان المسلمين وحزبها السياسي مسيرة تأييد له.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الصحة: تسجيل 171 إصابة جديدة بفيروس كورونا.. و 9 حالات وفاة

أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم الجمعة، خروج 50 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل ...