الرئيسية » أخبار مصر » وحيد عبد المجيد المنسحبين من التأسيسية سيقدمون “الدستور البديل”

وحيد عبد المجيد المنسحبين من التأسيسية سيقدمون “الدستور البديل”

وحيد عبد المجيد

18-11-2012

قال الدكتور وحيد عبدالمجيد، المتحدث السابق باسم الجمعية التأسيسية للدستور، نعتبر اليوم أن الجمعية التأسيسية لوضع الدستور فقدت شرعيتها الرسمية.

اعتبر الدكتور عبدالمجيد فى تصريح له أنه وباقى المنسحبين من التأسيسية، يعتبرون أن اللجنة الاستشارية – التى عينتها الجمعية التأسيسة والتى انسحبت أيضا اليوم – برئاسة الدكتور كمال أبو المجد، بمثابة “الجمعية التأسيسية الشرعية”.

أوضح أن هناك خمس أعضاء بالإضافة إلى التسعة أعضاء الأساسيين للجنة الاستشارية، نعتبرهم الجمعية الوحيدة الشرعية لوضع الدستور، التى ستعمل على إعداد مشروع دستور يليق بمصر، وسيصبح هو الدستور الذى تعترف به القوى الوطنية.

أكد الدكتور عبد المجيد، أن اللجنة الاستشارية ستقوم بشرح الدستور للشعب المصرى، وستطرحه عليه كاملا، وسوف تقوم اللجنة برفض كل ما ينتج عن الجمعية التأسيسية التى انسحسبنا منها اليوم.

أوضح الدكتور عبد المجيد أن اللجنة الاستشارية ليست من أعضاء الجمعية التأسيسية، لكنها دورها كان استشارى للجمعية فقط، وانسحبت هى الأخرى معنا اليوم لنفس الأسباب، بالإضافة لتجاهل كل آرائها ومقترحتها طوال الفترة السابقة، والتى كان وجودها بهدف تقديم تلك المقترحات.

أكد الدكتور عبدالمجيد أنه وآخرين من أعضاء التأسيسية قرروا الانسحاب منها بعد أن وصلت المناقشات إلى حائط مسدود، وعدم حدوث توافق حقيقى بين أعضاء الجمعية التاسيسية بالكامل، واستئثار تيارات بعينها داخل التأسيسية.

وحول تشكيل اللجنة الاستشارية قال الدكتور وحيد عبد المجيد أن اللجنة الاستشارية تضم كل من، الدكتور كمال أبو المجد، الدكتور ثروت بدوى، الدكتورة سعاد الشرقاوى، الإعلامى حمدى قنديل، والدكتور صلاح فضل، الدكتورة هبة رؤوف، والدكتور حسن نافعة، والدكتور محمد سعيد إدريس، والدكتور صلاح عز.

لفت الدكتور وحيد عبد المجيد أثناء حديثه لـ”بوابة الأهرام”الانتباه إلى أن الدكتور صلاح عز عضو اللجنة الاستشارية لوضع الدستور، والمنسحب اليوم منها، رغم أنه “إخوانى” وينتمى لجماعة الإخوان المسلمين، إلا أنه انسحب بعد تجاهل آراء ومقترحات اللجنة الاستشارية، مؤكدا أنه رجل محترم ونزيه، لانسحابه مع باقي زملائه.

أكد الدكتور وحيد عبد المجيد انضمامه إلى أربعة أعضاء آخرين من اللجنة الاستشارية المنسحبين اليوم، وهم الدكتور عبد الجليل مصطفى، والدكتور جابر جاد نصار، ومن غير أعضاء الجمعية التأسيسية للدستور الدكتور يحيى الجمل، والدكتور عمرو حمزاوى.

وأضاف أن هذه هى الجمعية التى ستقوم بإعداد مشروع الدستور، ليست ستخترعه-على حد قوله- لكنها ستضع دستورا قائم على مشاريع كثيرة مقترحة من جهات مختلفة فى المجتمع، خلال الفترة الماضية.

قال الدكتور وحيد عبدالمجيد: إن كثير من هذه المشارع قدم إليهم عندما كانوا أعضاءً فى التأسيسية، وحاولوا إقناع إدارة الجمعية التأسيسية بالاستفادة منها، لكن لم نجد منها أى استجابة، وكان هناك إصرارا على رفض أى مقتراحات تحسن مشروع الدستور، مؤكدا أن كل هذه المقترحات والمشاريع سيتم الاعتماد عليها فى وضع مشروع متكامل.

وأكد أن “الجمعية البديلة لوضع الدستور”، ستقوم بإعداد الدستور فى الأيام القليلة المقبلة، وسيتم طرحه على الرأى العام، من خلال مؤتمرات فى كل أنحاء مصر، وستعمل لجنة أخرى للإعداد لهذه المؤتمرات، بحيث سنبدأ ذلك خلال أيام.

وأشار الدكتور عبد المجيد إلى أن هناك لجنة منبثقة عن مجلس أمناء القوى الوطنية كلها، والتى شاركت فى مؤتمر حزب الوفد اليوم الأحد، موضحا أن هذا المجلس يضم جميع رؤساء الأحزاب، والقوى الوطنية، ومنظمات المجتمع المدنى، وستقوم تلك اللجنة من خلال زيارتها لجميع محافظات مصر بشرح المخاطر المترتبة على الدستور الذى يجرى “طبخة” الآن -على حد وصفه- مع تقديم البديل الذى بدأنا فى إعداده بالفعل.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الصحة: تسجيل 171 إصابة جديدة بفيروس كورونا.. و 9 حالات وفاة

أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم الجمعة، خروج 50 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل ...