الرئيسية » أخبار مصر » سائق قطار كارثة أسيوط : كنت أصرخ مع صرخات الأطفال داخل الأتوبيس .. ووقوفى فجأة كان سيؤدى لكارثة أكبر

سائق قطار كارثة أسيوط : كنت أصرخ مع صرخات الأطفال داخل الأتوبيس .. ووقوفى فجأة كان سيؤدى لكارثة أكبر


18-11-2012

فى حادث أسيوط المروع والذى اراح ضحيته 51 تلميذا من الأبرياء ما بين 6 و 9 سنوات ، استمعت النيابة إلى أقوال شهود العيان من المقيمين بجوار مسرح الكارثة وقالوا أنهم سمعوا ارتطاما شديدا.

وقال أحدهم أنه شاهد الحادث من بدايته، وأن المزلقان كان مفتوحا أمام الأتوبيس، وقررت النيابة التحفظ على سائق القطار رقم 165 لبيان مسئوليته عن الحادث واستجوابه وقررت القبض على جميع أفراد الشرطة المقرر تواجدهم بالمزلقان ومتابعة حركة القطارات هناك.

وقال سائق القطار ” يوسف بشرى يونان ” لأجهزة الأمن أنه كان في طريقه وبسرعته العادية، وأنه لم يجد إشارات أو اتصالات تتعلق بمطالبته بالتوقف، وأضاف أنه وجد الأتوبيس فجأة أمامه ولم يستطع التصرف، وأن وقوفه المفاجئ كان سيحمل كارثة أخرى، وهي انقلاب القطار وإصابة ومصرع المئات، وأضاف أنه دفع الأتوبيس أمامه وهو يصرخ أثناء سماعه صرخات من بداخل الأتوبيس.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الصحة: تسجيل 171 إصابة جديدة بفيروس كورونا.. و 9 حالات وفاة

أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم الجمعة، خروج 50 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل ...