الرئيسية » أخبار مصر » فريد الديب : “مرسى” رئيس الدولة “غصب عن الكل” حتى يثبت عكس ذلك

فريد الديب : “مرسى” رئيس الدولة “غصب عن الكل” حتى يثبت عكس ذلك

فريد الديب لـ”برنامج مصر الجديدة”: “مرسى” رئيس الدولة “غصب عن الكل” حتى يثبت عكس ذلك

ويتذوق الآن من نفس الكأس الذى شرب منه الرئيس السابق

 وشباب الثورة سيحمون مبارك حال خروجه من السجن

الخميس، 28 مارس 2013

فريد الديب قال فريد الديب، محام الرئيس السابق مبارك، إن حكم عودة عبد المجيد محمود النائب العام السابق إلى منصبه والذى صدر من محكمة استئناف القاهرة أمس، يؤكد أن القضاء المصرى انتفض وسينتفض كعادته للدفاع عن استقلال القضاء، مشيرا إلى أن الاعتداء على استقلال القضاء أمر غير مقبول، ومن ثم فإن الحكم يعنى أن القضاء بالمرصاد لكل من يفكر فى الانقضاض عليه. وأوضح الديب، فى حواره التليفزيونى لبرنامج مصر الجديدة مع معتز الدمرداش على قناة الحياة 2 مساء أمس، أن حكم عودة النائب العام عبد المجيد محمود واجب النفاذ، موضحا أن النائب العام لا يجوز إقصاؤه عن منصبه إلا بموافقته، موجها حديثه للرئيس محمد مرسى، قائلا،” أنت مالك ومال القضاء”، متابعا،” أتمنى ألا يطعن على الحكم، موضحا أن من أصدر قرارا بتعيين طلعت إبراهيم نائبا عاما ظلمه وكان الأفضل لإبراهيم أن يتقدم باستقالته”. وتابع، الإعلانات الدستورية كلام لا أساس له من الصحة مستشهدا بإعلان 13 فبراير المكون من 9 مواد ونتج عنه 64 مادة، معلقا،” لا رئيس الجمهورية ولا المجلس العسكرى لهم حق إصدار الإعلانات الدستورية”. وأضاف الديب،” لا أميل لوصف الإسلاميين، معلقا من يرتدون عباءة الإسلام فى العمل السياسى “مخادعون”، لأنه لا يصح أن يتمسحوا فى الدين لأغراض دنيوية. وشدد الديب على أن مرسى رئيس الدولة غصب عن الكل إلى أن يثبت عكس ذلك بالطرق القانونية عن طريق كشف تحقيقات التزوير فى الانتخابات الرئاسية، وفيما غير ذلك يجب أن ننعم بالاستقرار، مشيرا إلى أن الغضب والاحتقان والإجرام وحالة الفوضى فى الشارع المصرى مقترنة بطلبات سياسية واجتماعية لدى المواطنين ولم يستجيب لها النظام، لافتا إلى أن مبارك استجاب لكل طلبات المعارضة والشباب فى ثورة يناير باستثناء حل مجلس الشعب، موجها حديثه للرئيس مرسى، قائلا،” اليوم أنت تتذوق من نفس الكأس الذى شرب منه مبارك”، مؤكدا على أن الرئيس السابق لن يتكلم فى مثل هذه الظروف. وقال الديب،” عيب على كل من يسعى لفبركة وتلفيق بعض القضايا للرئيس السابق، معترفا بأن مبارك رفض دفع مبالغ هدايا الأهرام وأن أسرته رفضت طلبه وأصرت على الدفع، متهما محمد البلتاجى القيادى بجماعة الإخوان المسلمين بالجلوس فى هيئة الرقابة الإدارية لتلفيق القضايا لمبارك وأسرته، مشددا على أن شعبية مبارك موجودة فى الشارع وأنه حال خروجه من محبسه فى 13 إبريل المقبل سيدافع عنه ويحميه شباب الثورة الذين ثاروا ضده لأنهم أفاقوا مما كانوا فيه، متهما جماعة الإخوان المسلمين بأنهم لا يؤمنون بالوطن والانتماء إليه “قضية لا تشغلهم”، مدافعا عن جهاز المخابرات العامة المصرية، قائلا إنه أعظم جهاز دافع عن أمن مصر وجهاز شفاف ونظيف وأبو العلا ماضى رئيس حزب الوسط “الإخوانى” أطلق تصريحات خطيرة ضد هذا الجهاز ولم نسمع نفيا من رئيس الجمهورية أو مؤسسة الرئاسة، موضحا أن أمريكا تسعى لهدم جميع المؤسسات المصرية وفى مقدمتها مؤسسة الرئاسة وجهاز المخابرات والقوات المسلحة، متهما مؤسسات المجتمع المدنى بتلقى التدريبات فى الولايات المتحدة الأمريكية على التخريب وضرب الشرطة والقوات المسلحة، لافتا إلى أن الأمريكان تعاونوا مع كل الجماعات التحتية ومن بينها الإخوان المسلمين والجماعات الإسلامية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الصحة: تسجيل 171 إصابة جديدة بفيروس كورونا.. و 9 حالات وفاة

أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم الجمعة، خروج 50 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل ...