الرئيسية » أخبار مصر » النيابة تستمع لأقوال مندوب ومجند فى واقعة احتراق سيارة الشرطة بالتحرير

النيابة تستمع لأقوال مندوب ومجند فى واقعة احتراق سيارة الشرطة بالتحرير


20-3-2013

استمعت نيابة قصر النيل برئاسة المستشار سمير حسن إلى أقوال مندوب شرطة ومجند حول واقعة احتراق سيارة الشرطة التى استولى عليها المتظاهرون فى التحرير وأشعلوا النيران فيها. أمرت النيابة بسرعة تحريات المباحث حول الواقعة.

حيث أكد تامر حجازى مندوب شرطة ومحمود عبد الونيس سائق السيارة أمام أحمد عثمان وكيل النيابة أنهم كانوا قادمين من أكاديمية الشرطة بالتجمع الخامس إلى وزارة الداخلية لإستلام جهاز البريد الالكترونى الخاص بتدريب كلاب الحراسات الخاصة واثناء عودتهم فؤجى بعدد كبير من الناس يعترض طريقهم ويحملون الحجارة والحديد والشوم و قاموا بإنزالنا من السيارة وتعدوا علينا بالضرب فى شارع محمد محمود بميدان التحرير ، حاولنا الفرار بالسيارة فلم نستطع ، واخذوا السيارة إلى ميدان التحرير وقاموا بإضرام النيران فيها .

وكان عدد من المتظاهرين بميدان التحرير قد استولوا على سيارة تابعة لوزارة الداخلية أثناء مرورها بالقرب من ميدان التحرير وقاموا بإشعال النيران بها وذلك ردا على موقف الشرطة من أحداث المقطم وعدم إتخاذها موقف محايد فى الاحداث التى نشبت بين المتظاهرين والاخوان المسلمين أمام مقرهم العام بالمقطم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الصحة: تسجيل 171 إصابة جديدة بفيروس كورونا.. و 9 حالات وفاة

أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم الجمعة، خروج 50 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل ...