الرئيسية » أخبار مصر » تفاصيل إهانة ابن مرسي لضابط حراسة منزل الرئيس بالشرقية

تفاصيل إهانة ابن مرسي لضابط حراسة منزل الرئيس بالشرقية


1-3-2013

الشرقية –

قال اللواء محمد كمال جلال، مدير أمن الشرقية، اليوم الجمعة، إن ما حدث أمس بين الملازم أول أحمد حمدي، التابع للأمن المركزي، وأحد المكلفين بتأمين منزل الرئيس محمد مرسي بالزقازيق، ونجل الرئيس الأصغر عبد الله، مجرد مشادة كلامية ليست أكثر من ذلك، على إثر عدم معرفة الضابط بنجل الرئيس، وتم إنهاء الأزمة في وقتها.

وأضاف جلال في تصريح له أنه لايجب أن يأخذ هذا الأمر أكثر من ذلك، لأنها تعتبر مشادة كلامية تتم بين أي طرفين، وتم رفع مذكرة إلى الوزير بما حدث، وهذا إجراء داخلي ”وروتيني” يحدث في كل الأحوال.

كانت مديرية أمن الشرقية، قد شهدت في الساعات الأولى من صباح اليوم، وقفة احتجاجية لعدد من ضباط وأفراد وجنود الأمن المركزي، اعتراضًا على إهانة نجل الرئيس الأصغر لأحد ضباط الأمن المركزي المكلفين بتأمين المنزل، بسبب انزعاج ”عبدالله” بعدم فتح الحواجز الأمنية من أمام منزله بالشرقية، أثناء استقلاله سيارة (bmw) عليها أرقام عادية وليست تابعة للحرس الجمهوري، ولم يتعرف عليه أفراد التأمين من قبل، فقام بإهانة الضابط المكلف بحراسة المنزل.

وعلى إثره، أخطر الملازم أحمد حمدي مدير أمن الشرقية الذي أقنعه بعدم تحرير محضر، وسيتم رفع مذكرة لوزير الداخلية بما حدث.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الصحة: تسجيل 171 إصابة جديدة بفيروس كورونا.. و 9 حالات وفاة

أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم الجمعة، خروج 50 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل ...