الرئيسية » أخبار مصر » نجل مرسي المتهم بسب ضابط في الشرقية يظهر بصحبة والده في صلاة الجمعة بالتجمع

نجل مرسي المتهم بسب ضابط في الشرقية يظهر بصحبة والده في صلاة الجمعة بالتجمع


عبد الله محمد مرسي، النجل الأصغر للرئيس مرسي

1-3-2013

ظهر «عبدالله»، نجل الرئيس محمد مرسي، بصحبة والده أثناء أدائه صلاة الجمعة في مسجد الفاروق بالتجمع الخامس، بعد ساعات من اتهام نجل الرئيس بسب ضابط مكلف بحراسة منزله أثناء محاولة التحقق من هويته بعد اقترابه من المنزل مستقلا سيارة غير تابعة للرئاسة.

كان العشرات من ضباط مديرية أمن الشرقية تجمعوا، الجمعة، أمام منزل الرئيس محمد مرسي، بالزقازيق، للمطالبة باعتذار «عبدالله»، نجل الرئيس، عما بدر منه في حق أحد الضباط المكلفين بتأمين منزل الرئيس بالشرقية.

ووقعت مشادة كلامية بين «عبدالله»، النجل الأصغر للرئيس، والملازم أول، أحمد حمدي، أحد الضباط المكلفين بتأمين منزل الرئيس بالشرقية، من قوة مركز شرطة ههيا مسقط رأس الرئيس، إثر تأخر أحد جنود قوة التأمين في فتح الحواجز الحديدية لسيارة «BMW»، يقودها نجل الرئيس، أثناء عودته وصديقه في الساعات الأولى من فجر الجمعة.

وحسب رواية الضابط التي أدلى بها نزل نجل الرئيس، وصديقه من السيارة لتوبيخ أفراد قوة التأمين، حتى وصل إلى الضابط المذكور الذي كان جالساً بجوار مكان التأمين، والذي لم يتعرف عليه أيضاً، فحدثت مشادة كلامية بينهما، وطلب نجل الرئيس من الضابط محادثته واقفاً، وهو ما استجاب له الضابط الذي أكد أنه أخبر نجل الرئيس بأنه والجنود لم يتعرفوا على شخصه، لأن السيارة غير تابعة للحرس الجمهوري، وهو ما أدى لزيادة غضب نجل الرئيس الذي بادره بقوله: «إنت مش عارف أنا مين؟ أنا هقلعك بدلتك الميري وأقعدك في البيت».

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الصحة: تسجيل 171 إصابة جديدة بفيروس كورونا.. و 9 حالات وفاة

أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم الجمعة، خروج 50 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل ...